::   *مؤتمر التنمية المستدامة يوصي في ختام أعماله بإيجاد آلية وضوابط للتدريب بالمعاهد الفنية والتنقية*    ::   مجموعة ورش عمل صنعاء 2019    ::   رئيس الوزراء يلتقي المستشار الترب ورئيس البورد العربي البدري    ::   الدافعية الذاتية    ::   أنجازات التي حققها البورد العربي عام 2018    ::   ختام المؤتمر الدولي الثامن    ::   أثناء المؤتمر الدولي الثامن    ::   إنطلاق المؤتمر الدولي الثامن لجودة التدريب    ::   إفتتاح برنامج إعداد المدربين في بيروت    ::   البورد العربي يوقع بروتوكول الإعتماد التدريبي    ::   البورد العربي يفتتح الدورة 135 لبرنامج اعداد المدربين في نقابة المهن التعليمية - شرق القاهرة    ::   البورد العربي للاستشارات والتدريب والتنمية البشرية يوقع اتفاق تعاون مع نقابة المهن التعليمية - شرق القاهرة    ::   مفاجأة للمسجلين في المؤتمر الدولي الثامن    ::   قريبا المؤتمر الدولي الثامن لجودة التدريب    ::   الممارس المعتمد في الكوتشنج    ::   تهنئة    ::   برنامج اعداد وتدريب المدربين    ::   احتفال البورد العربي
مقالات عامة ::: المتشائم وكيفية التعامل معه وكيف ينظر المتشائم الى الحياة
  

المتشائم وكيفية التعامل معه وكيف ينظر المتشائم الى الحياة

المتشائم وكيفية التعامل معه وكيف ينظر المتشائم الى الحياة
-مالمقصود بالمتشائم؟ 
المتشائم هو شخص جحود، يجحد الأشياء الجميلة في حياته ولا يعطيها أي اهتمام. ينظر فقط للأشياء السلبية ؛ جالباً البؤس لنفسه ولغيره. لايرى المتشائم أن هناك سبب للابتسام، فالحياة بالنسبة له مشكلة ليس لها حل. 
-كيف يتفاعل المتشائم مع محيطه؟

المتشائم مليئ بالأنانية فعند رؤيته لشخص حيوي متكيف في حياته يسعى المتشائم إلى امتصاص حيوية الشخص بعباراته السلبية؛ إنه بختصار يقوم بحرق بساتين الأمل لناس . إن احتياجاته للعيش تتعدى احتياجات الشخص الطبيعي إنه يحتاج التذمر ، التذمر مما حوله حتى من ملابسه التي عليه .
-هل المتشائم دائماً متشائم؟
لا ؛ إنما يظهر الشؤوم عليه عندما تكون حياته تسير على عكس هواه ، ولاكن عندما يتحقق شيء في حياته كما أراد تجده سعيد ومتكتم على سعادته. فسرعان ما يقطع علاقته بالأشخاص الذين ساندوه في وقت تشائمه نظراً منه إنه لم يعد في حاجتهم.
-كيف أعالج المتشائم؟
لا فائدة من هدرك لوقتك ولصحتك في إصلاح المتشائم؛ لأنك مهما بذلت سيرى المتشائم أن محاولاتك هذه لن تتكلل بالنجاح! …لذا الحل الوحيد في أن يصطلح حال المتشائم هو أن يقوم المتشائم نفسه بإصلاح حاله ؛ فالتغيير يبدأ من الداخل.
-كيف أتعايش مع المتشائم؟
عليك اولاً أن تحمي نفسك من الطاقة السلبية التي يحملها المتشائم ؛ وذلك بالإبتعاد عنه قدر الإمكان وقطع جسور التواصل معه، لأن لافائدة من مجالسة المتشائم. وأذا اضطررت لتواجد معه تحت نفس السقف حاول أن لاتهتم لما يقوله لك من كلمات سلبية ؛ كن مقتنع في داخلك أن الأمور ليست بهذه السلبية التي قالها وأن في كل أمر هنالك شيء جميل. 

 







357950
ضع بريدك ليصلك جديد الموقع
 
مارايك فى الموقـــع
جارى التحميل ....